زيارة أكادير المغربية مدينة الانبعاث و جوهرة سوس

زيارة مدينة أكادير المغربية جوهرة سوس و مدينة الانبعاث : 10 أسباب تدعوكم لزيارتها

زيارة أكادير المغربية مدينة الانبعاث و جوهرة سوس 

أكادير جوهرة سوس ومدينة الانبعاث. تُطل على المحيط الأطلسي بالقرب من جبال الأطلس الكبير. واحدة من أهم الوِجهات السياحية في المغرب، يُقبل عليها الزوار والسياح من داخل المغرب وخارجه. فما الذي يجعلها تحظى بهذا الإقبال خصوصا في فترات العطل وفصل الصيف؟ وما الأسباب التي قد تدعوكم لزيارة مدينة أكادير ؟

1- طيبوبة ساكنة أكادير  

من الضروري أن تكون هذه هي النقطة الأولى التي تنبغي الإشارة إليها، لأنها من الأمور التي نسأل عليها قبل السفر إلى مكان ما، لأنه ليس من المريح السفر إلى وجهة نحس فيها أننا غير مرغوب فينا، وأهلها بعيدون عن الترحاب.

في أكادير الناس معتادون على استقبال السياح والزوار والترحاب بهم منذ سنوات طويلة.

أكادير هي بذاتها -بحكم موقعها الجغرافي وعوامل أخرى لا يتسع المجال هنا للخوض فيها كالهجرة- مدينةٌ غنية: يتعايش فيها الأمازيغي والعربي والأجنبي منذ سنوات جنب إلى جنب، ولهذا فلا عجب من كون زوارها يرتاحون فيها، لدرجة قد يتفاجؤون بطيبة قد تبدو زائدة لسكان القرى والبوادي المحيطة بالمدينة.

سكان أكادير على العموم أُناس غير مزعجين. حيث يمكن للسياح والزوار التجوال بكل حرية.

2- مناخ و طقس أكادير  

لو أردنا أن نلخص مناخ أكادير طيلة السنة في جملة واحدة سنقول: أنه عموما معتدل طيلة أيام السنة، وحتى بالنسبة للحرارة الموسمية فهي لا تكون شديدة، فشتاء أكادير ليس باردا جدا، وصيفها ليس حارا جدا، باستثناء بعض الفترات التي قد تشهد موجات برد أو موجات حر

مناخ أكادير متوسطي وشبه صحراوي تكون فيه درجة حرارة الجو في العشرينات معظم أيام السنة. والتساقطات المطرية قليلة إلى نادرة.

خلاصة القول -إن صح التعبير- مناخ أكادير وطقسه سياحي أكثر منه فلاحي.

3-  شواطئ كثيرة ورائعة وكبيرة

لعل هذه هي نقطة القوة الأولى في أكادير من الناحية السياحية، فالمدينة تتوفر على مجموعة من الشواطئ الجميلة التي تصلح لممارسة أنشطة ترفيهية متنوعة كثيرة، منها على سبيل المثال: السباحة والجري والرياضة وكرة القدم وركوب الأمواج surf وركوب الدراجات المائية jet ski  أو الزوارق أو حتى التمتع برحلة على متن اليخوت انطلاقا من مارينا أكادير وبثمن مناسب.

ومن أهم شواطئ مدينة أكادير :  شاطئ 17 والذي يبعد عن المدينة بحوالي 17 كلمترا  (ومنه جاءت التسمية) وغير بعيد عنه شاطئ تاغازوت taghazoute نحو 20 كلمترا من المدينة، وبعده بكيلومترين نجد شاطئ مضربة madraba  الذي يستهوي عشاق الركمجة من مختلف أنحاء العالم.

ومن الشواطئ الأخرى بأكادير نذكر: شاطئ أورير على بعد 10 كيلومترات تقريبا في اتجاه تاغازوت، وشاطئ أنزا على بعد حوالي 5 كيلومترات شمال أكادير و شاطئ التامري على بعد 50 كيلومترا وهو مناسب أكثر لركوب الأمواج، ومنطقة تيكرت tiguert وهي جنة عشاق الصيد بالقصبة، و شاطئ أغروض على بعد 30 كلمترا، وهو شاطئ غاية في الروعة وهادئ لبُعده عن المناطق السكنية، وقبله شاطئ 25 وشاطئ إمي وادار هذا دون أن ننسى شاطئ وسط مدينة أكادير الذي يستقبل يوميا في فصل الصيف عشرات الآلاف من الزوار يومي.، بطول يناهز تسعة كيلومترات.

ناهيك عن شواطئ قريبة في اتجاه الجنوب مثل شاطئ تكاض وسيدي الرباط وسيدي الطوال سيدي وساي و تيفنيت حيث السمك الطري اللذيذ…

4- أكل و أطباق متنوعة

في مدينة أكادير يمكنكم تناول أطباق متنوعة وغنية تناسب مختلف الأذواق والأعمار والفئات، سواء الأكلات التقليدية كالطاجين السوسي الغني عن التعريف بمختلف أنواعه، أو أطباق السمك (المشوي أو المقلي أو المطهو مع الخضر) أو أنواع الحساء. وأيضا الأطباق العصرية أو السريعة التحضير والأكلات الجاهزة. في أكادير عرض غني ومتنوع من المطاعم: من البسيطة ذات الأسعار الصغيرة إلى المتوسطة إلى الفاخرة ذات الخمسة نجوم.

هو فعلا عرض متنوع: أكلات محلية وأخرى مغربية وكذلك الأطباق العالمية.

مميزات وخصوصيات تتميز بها مدينة أكادير

5- نقاط وأماكن سياحية متنوعة بأكادير

تمتاز أكادير بتوفرها على العديد من الوجهات والأماكن السياحية، سواء داخل المدينة أو بمحيطها، ومنها على سبيل المثال لا الحصر:

  • الصعود إلى أكادير أوفلا الذي يطل على المدينة بأكملها.
  • زيارة وادي الطيور وهي حديقة على بعد خطوات من شاطئ أكادير بها أنواع مختلفة من الطيور وأماكن للعب الأطفال.
  • منتجع التماسيح  CROCOPARCحوالي 10 كيلومترات شرق أكادير وهو أول منتجع من هذا النوع بالمغرب ويضم أكثر من 300 تمساح و ‫أفاعي الأناكوندا و البايتون العملاقة وأنواع نادرة من القردة البرازيلية.
  • سوق الأحد أكادير: مركب تجاري كبير غني عن التعريف، لا تكتمل زيارة أكادير دون الذهاب إليه والتبضع منه.
  • مارينا أكادير Marina Agadir وهو عبارة عن مجمع سكني راقٍ ومرفأ لليخوت، ويعتبر مكانا مميزا يوفر فرصة للفسحة والتسوق معا، يضم سلسلة من المطاعم والمقاهي لقضاء بعض الوقت. ويوفر فرصة لممارسة الرياضات البحرية والذهاب في جولة البحرية.
  • عالم الدلافين أكادير Agadir Dolfin World وهو الأول من نوعه في المغرب. استثمار روسي مغربي على مساحة 16 ألف متر مربع بحي أنزا شمال أكادير يتسع ل620 متفرجا، ويوفر لهم فرصة فريدة لمشاهدة عروض الدلافين وحيوانات الفقمة.
  • حدائق المدينة: حديقة أولهاو وحديقة تالبرجت وحديقة ابن زيدون وغيرهم…
  • لا ميدينا دا أكادير La médina d’agadir وهي مدينة تقليدية، تم تصميمها من طرف المهندس الإيطالي كوكو بوليتزي، على الطريقة الكلاسيكية التقليدية كتجسيد  لصورة القرية المغربية. بُنيت باستخدام تقنيات البناء التقليدية والمواد المحلية على مساحة 4 هكتارات.
  • سيلا بارك.
  • أكوار بارك إيميوادار.

6-تنوع العرض الفندقي وعروض الإقامة

تتوفر مدينة أكادير كغيرها من المدن السياحية على فنادق مصنفة كثيرة، يتواجد أغلبها بالمنطقة السياحية على طول خليج أكادير، لكن هذا ليس العرض الوحيد في المدينة. فالفنادق وأثمنتها تتنوع حسب عدد نجومها وخدماتها، إضافة إلى وجود فنادق رخيصة وكذا أخرى غير مصنفة، وهو ما يجعل العرض متنوعا ومتناسبا مع فئة عريضة من الزوار، بشكل تجعل كل واحد يختار ما يناسب ميزانيته.

كما يمكن للزوار الإقامة والنزول في شقق عصرية مفروشة مجهزة مُعدّة لهذا الغرض تتوفر على جميع التجهيزات المطلوبة من واي فاي وثلاجة وسخانات مائية وتلفاز وعير ذلك من الضروريات وحتى الكماليات، وبأثمنة تنافسية تبدأ من 300 درهم لليلة الواحدة، (حوالي 30 دولارا) وفي فترات قد تكون أقل من ذلك.

7- فرصة للتعرف على شجرة فريدة في العالم: شجرة الأركان

غابة الأركان ميزة طبيعية تنفرد بها طبيعة المغرب دون غيره. وهي تمثل ما مجموعه 18٪ من المساحة الغابوية بالمغرب.

تنتمي غابات الأركان إلى المناخ المتوسطي، ويمكنها أن تتعايش مع مناخ شبه قاحل أو حتى جاف.

وأكادير واحدة من المدن القليلة بالمغرب التي يتواجد بها شجر أركان، ولهذا فزيارتها فرصة لاكتشاف هذه الشجرة والتعرف عليها، ولما لا التنزه وقضاء يوم بفضاءاتها.

شجرة الأركان شجر أركان زيارة أكادير المغربية مدينة الانبعاث و جوهرة سوس

8- هدوء على مدار السنة

مقارنة مع مدن سياحية أخرى في المغرب كمدينة مراكش مثلا، تعتبر أكادير مدينة أكثر هدوءا: يمكنكم التجول في كورنيش أكادير على بعد خطوات من الشاطئ دون أن يصادفكم أيّ ضجيج، لا سيما بعد منع السيارات من المرور في الشارع القريب (باستثناء سيارات التموين وسيارات الأجرة) و هو الأمر ذاته في الشوارع القريبة منه: الهدوء يعم المكان.

كما تتوفر المدينة أيضا على عدد كبير من المطاعم المقاهي الهادئة على بعد أمتار من البحر، توفر فرصة لروادها من مختلف جنسيات العالم للاسترخاء والراحة واستعادة الأفكار وترتيبها.

9- المنتجات المحلية الأصلية

توفر لكم زيارة أكادير فرصة التبضع وشراء منتوجات محلية خاصة بالمدينة والمناطق والمدن المجاورة لها، مثل:

  • زيت الأركان Argane (سواء المعد للأكل أو للتجميل).
  • أملو.
  • مستحضرات التجميل المشتقة من الأركان: مرطبات، زيوت، صابون…
  • الفضة ( خصوصا القادمة من مدينة تيزنيت )
  • زيت الزيتون القادم من تارودانت.
  • صناعات ومنتوجات جلدية: أحزمة، حقائب، جاكيط .

10- أكادير نقطة انطلاق نحو وِجهات ومناطق قريبة مجاورة  

إذ زرتم أكادير لا تفوتوا الفرصة لزيارة مناطق ومدن قريبة منها، ومنها على سبيل المثال:   وادي الجنة Paradise Valley  ذو الشهرة العالمية على طريق العسل انطلاقا من أورير، غير بعيد من منطقة لا تقل شهرة وهي إيموزار اداوتنان.

غير بعيد من أكادير، نجد أيضا مدينة تيزنيت جنوبا على بعد 90 كيلومترا حيث يمكن اقناء حلي الفضة بجودة عالية وثمن مناسب، وتارودانت شرقا على بعد 80 كيلومترا، حيث الصناعات الجلدية التقليدية الجميلة.

من أكادير، يمكنكم الانطلاق أيضا نحو مدينة تافروات، بين جبال الأطلس الصغير، أو جنوبا إلى سيدي إفني وميرلفت وأكلو حيث يلتقي الهدوء والمحيط.

أو إمسوان شمالا في اتجاه الصويرة، أو تيفنيت على سبيل المثال جنوبا، في اتجاه تيزنيت… أو إنزكان للتسوق على بعد حوالي 10 كيلومترات.

على سبيل الختم

حتى وإن اقتصرنا في هذا المقال على عشرة أسباب تدعوكم من أجل زيارة مدينة أكادير تبقى الأسباب التي تدعوكم لزيارة مدينة أكادير أكثر من عشرة… فهنا حيث يلتقي البحر والجبل، أكادير بمؤهلات غنية ندعوكم لاكتشافها، لن نتمكن من نقلها والإحاطة بها مهما جمعنا من صور وكلمات وفيديوهات

عن أهلا أكادير

أهلا أكادير - نافذتكم على أكادير و جهة سوس ماسة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *